منتدى مدينة طفس
عزيزي الزائر نرحب بك كعضو من اعضاء اسرة منتدانا نتمنى المشاركة معنا واهلا وسهلا بك

الكرامة يتشبث بالطليعة بعد فوزه على نادي الطليعة

اذهب الى الأسفل

الكرامة يتشبث بالطليعة بعد فوزه على نادي الطليعة

مُساهمة من طرف عمر في الجمعة فبراير 04, 2011 4:35 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

حقق الكرامة فوزاً صعباً ورائعاً على ضيفه المشاكس الطليعة الحموي في يوم بارد جداً يعد أقسى أيام البرد في مدينة حمص لم تتوقف ولا للحظة الأمطار الغزيره عنها وكان رجل المباراة الأول العائد من الحرمان السنغالي ماكيتي ديوب ( باكو ) بإحرازه هدفي الفريق ليرفع رصيده لسبعة أهداف في صدارة هدافي الدوري وليعيد للفريق صدارته التي فقدها قبل ساعات من قبل نادي الشرطة المركزي ...

وكالعادة لم تخرج المباراة عن الأجواء المتوترة كما هي العادة فشتائم قبل البداية من قبل جمهور الطليعة وأثناء اللقاء وحدثت إشتباكات كثيرة في نهاية المباراة كان بطلها الأول مدرب الطليعة عماد خانكان وإليكم التفاصيل

بالعودة للمباراة : دخل الكرامة المباراة بالتشكيلة الإعتيادية فشارك مصعب في الحراسة وفي الدفاع الطيارة والسباعي وعبدالدايم وفي الوسط تامر حاج محمد فهد عودة عبدالرزاق الحسين محمود المواس مهند إبراهيم وقلبي الهجوم حيان الحموي والمبدع ماكيتي

الشوط الأول : دخل الفريقين المباراة تحت أمطار غزيرة جداً أثرت على أرضية الملعب بشكل واضح فتاهت أغلب الكرات عن أقدام اللاعبين من كلا الفريقين ولهذا السبب لم يتحقق فرص خطيرة من قبل الفريقين ..
فأعتمد الفريقين بعد ذلك على لعب الكرات الطويلة تفادياً لخسارة الكرة ومن أول كرة لعبها الطليعة بشكل طويل أحرز هدف التقدم عندما رفع لاعب من الطليعة من الجهة اليسرى كرة بالمقاس على رأس العمير الغير مراقب والذي سددها قوية برأسه لم يحرك لها البلحوس ساكناً وكان الهدف في الدقيقة 20 من عمر الشوط الأول .. وليشهد فرحة هستيرية من كادر فريق الطليعة ومدربه بينما إكتفى العمير بالسجود شاكراً الله ...
بعدها إنتفض الكرامة وحاول السيطرة على منتصف الملعب ولم يتأخر هدف التعادل أبداً .. فبعد خمس دقائق بالتمام إستلم ماكيتي كرة خارج منطقة الجزاء ووجد المساحة للتسديد فلم يتوانى عن تسديدها على يمين الحارس شعبان علي كرة قوية جداً محرزاً هدف التعادل وفرحة من تواجد في الملعب ..
ودام ضغط الكرامة بعد الهدف وكان للحموي فرصة لإحراز هدف التقدم عندما إستلم كرة من ماكيتي عرضية داخل منطقة الجزاء بعد خروج الحارس فما كان على الحموي إلى أداعها الشباك لكنه وضعها في القائم الأعلى وتلامس خط المرمى وتبعد من دفاع الطليعة .. لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي


الشوط الثاني : دخل الأزرق باحثاً عن هدف التقدم وحاول ذلك في أول 10 دقائق محاولاً إيصال الكرات لماكيتي فجرب ماكيتي أكثر من كرة لم ينجح فيها وليخرج عندها مهند مصاباً ويحل محله ياسر شاهين في الدقيقة 10 من الشوط الثاني ... بعد ذلك شهدت المباراة تراجع كرماوي للمناطق الدفاعية وغياب كامل لخط الوسط فكان للطليعة أكثر من كرة خطرة أمام مرمى البلحوس وسدد العمير والمصري كرتين خطيرتين جداً أنقذهما البلحوس ببراعةوتوغل خطير للعمير وعرقلة داخل منطقة الجزاء فكان تمثيل من العمير وإنذار ... حتى قام أبو شاكر بالتبديل الثاني بإخراج الحسين وإشراك أنس بلحوس ليتحسن معه خط الوسط قليلاً ... وأتبعه تبديل أخر فأشرك نصوح بدل فهد عودة ومع نشاط خط الوسط عاد الكرامة ليضغط في أخر ربع ساعة بعد طرد المصري لتعرضه للإنذار الثاني وليفقد الطليعة لاعباً .. فحاول الكرامة جاهداً من الجهة اليمنى عبر ياسر شاهين الذي عاد ليلعب بالجهة اليمنى وبلال عبدالدايم بالمساندة وقبل نهاية المباراة ب4 دقائق كرة من الجهة اليمنى رفعها بلال عبدالدايم لرأس ماكيتي وسط كوكبة من لاعبي الفريقين فما كان من ماكيتي إلا أن أودع الكرة مع حارس الطليعة في المرمى محرزاً هدف التقدم وفرحة جنونية في الملعب ...

بعد هدف التقدم الكرماوي :

شهد هدف الكرامة الثاني لماكيتي إعتراض كبير جداً من قبل لاعبي الطليعة على حكم الراية ولاأحد يدري ماهو السبب هل كان لشكوك حول تسلل ماكيتي أو وجود خطئ على أحد لاعبي الكرامة قبل وصول الكرة لماكيتي ... وحاولوا الوصول إليه وضربه وتدخل حكم الساحة أيضاً وبعدها تدخلت الشرطة بكثافة فأختلط الحابل بالنابل وحصل ضرب بين لاعبي الطليعة والشرطة بشكل عنيف جداً وماكان من الحكم بعد الإعتراض إلا أن أشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجه الحارس شعبان علي ... وعلى الجهة المقابلة إعتراض من مدرب الطليعة عماد خانكان وحصل أيضاً إحتكاكات بين كادري الفريقين وتوقفت المباراة لمدة 5 دقائق حتى هدأت الأوضاع
وعادت المباراة للعب وضغط طلعاوي لمحاولة إدراك التعادل رغم أنه ينقص بلاعبين إثنين عن الكرامة ولكنه لم يصل لمرمى البلحوس
وفي هذه الأثناء يحصل تشابك بالإيدي بين إداري الكرامة شعلان الرئيس ومدرب الطليعة عماد خانكان مما إستدعى الكادرين لفك الشباك وتدخل الشرطة أيضاً بينما اللقاء مازال مستمراً في لحظاتها الأخيرة
ومع توتر الأجواء أكثر أعلن الحكم فوراً بعدما أضاف الوقت بدل الضائع للوقت الأصلي نهاية المباراة بفوز كرماوي رائع جداً وصعب ... وفرحة جنونية في الملعب داخل المنصة وعلى المدرجات وبعدها حاول أحد محبي الكرامة التهجم على كادر الطليعة ولكن تم فض الشباك ولينهال الجميع من الحاضرين في المنصة على الكابتن عماد مطالباً إياه بالرحيل ( عماد ع البيت - عماد ع البيت ) ... ليخرج الجمهور الرائع سعيد بالفوز الصعب في ظل الظروف الصعبة التي واجهت الفريق في هذا اللقاء

بطاقة شكر : ربما لن يسعني صفحات وصفحات ومقالات كاملة عن الجمهور الذي حضر المباراة على مدرجات ملعب خالد بن الوليد رغم الأمطار التي لم تتوقف اليوم أبداً بغزارة مع هطول حبات البرد في بعض الأحيان
فقبل بداية المباراة بربع ساعة لم يكن على المدرجات سوى ألفين مشجع تقريباً ولكن عند بداية المباراة حضر الجمهور بكثافة حاملاً المظلات الواقية من المطر معه ومسانداً فريقه الأزرق في الملعب فكان هذا الجمهور الرائع الذي لايقدر بثمن هو أروع مافي المباراة من لحظات
وتقديراً من إدارة النادي لهذه الجمهور الرائع أعلنت عبر الإذاعة الداخلية فتح أبواب الصالة غداً لمباراة الكرامة والإتحاد بكرة السلة عربون إمتنان وتقدير
وألف شكر لأروع جمهور في سورية وأتمنى من كل قلبي ألا يصاب أحد من الحضور بأي مرض أو غريب من جراء وقوفه تحت المطر لساعات وأولهم أنا .
ولكن كل تلك المصاعب تزول عند لحظة الفوز والفرح الرائعة جداً
والحمدلله الذي أكرمنا بفوز رائع جداً هو الأروع بالنسبة لي كمتابع هذا العام رغم تراجع الفريق ببعض مراحل المباراة ولكن أعذر الجميع فاليوم كان إستثنائي بجميع الظروف
avatar
عمر
شخصية مهمة
شخصية مهمة

الجنس : ذكر
عدد المشاركات : 215
تقييم العضو : 39
تاريخ التسجيل : 01/02/2011
الاقامة : حمص
المهنة : طالب جامعي


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى